قصص

أمنيات المرضى فى أيامهم الأخيرة وزيارة الى منزل العالم الكبير دكتور وسيم السيسى

المريضة (ر) سيدة فى العقد السادس من العمر عاشقة للحضارة المصرية القديمة عاشت طيلة حياتها تتنقل بين مدن الصعيد المختلفة حيث كانت تعمل مرشدة سياحية . أصيبت بمرض السرطان الذى أقعدها عن العمل فانتقلت لتعيش وحيدة فى منزلها بوسط القاهرة لتتلقى العلاج أملا ً منها فى الشفاء والعودة إلى عملها المحبب ولكن المرض تمكن منها حتى وصل إلى مراحله الأخيرة.

زار فريق هوسبيس مصر المريضة ووضع خطة لتلبية احتياجاتها التى تنوعت ما بين الرعاية الطبية والتمريضية والدعم النفسى والاجتماعى لها بالزيارات المنزلية المتعددة ولأن المريضة مولعة بالحضارة المصرية القديمة فكثيراً ما كانت تشرح للفريق عن الاّلهة الفرعونية والعادات والتقاليد التى اشتهر بها قدماء المصريين وذكرت أمنيتها فى لقاء العالم المصرى الدكتور وسيم السيسى.

ومنها فقد تواصل فريق هوسبيس مصر مع سيادته وشرح له حالة المريضة ورغبتها فى الجلوس معه بعض الوقت فأبدى موافقته واستعداده لاستقبالها بمنزله، وفى الموعد المحدد اصطحب الفريق المريضة وفاجأها بلقاء العالم الكبير الذى استقبلها وأسرته بحفاوة بالغة ودار بينهم حوار ممتع أعربت فيه عن امتنانها للقائه وفى النهاية التقط هوسبيس مصر صوراً لهذه الأمسية الرائعة.